يوليو 22, 2018

مشاركون في يوم دراسي ببني ملال يدعون إلى تأهيل جمعيات المجتمع المدني لتكون طرفا فاعلا في التنمية

أكد مشاركون في أشغال يوم دراسي نظم ببني ملال لفائدة الفعاليات الجمعوية بجهة تادلة أزيلال حول موضوع الجهوية المتقدمة, على ضرورة تأهيل جمعيات المجتمع المدني لتكون طرفا فاعلا في التنمية الجهوية.

وأجمع الحاضرون خلال هذا اليوم الدراسي, المنظم من طرف جمعية “الكرازة للتنمية القروية” تحت شعار “الجهوية المتقدمة ورهانات التنمية بالمغرب , الفاعل التنموي نموذجا” على أهمية الانخراط الفعلي الجمعوي في التنمية, مع التأكيد على ضرورة

خلق آليات للتواصل بين الجمعيات بشكل دائم.

واقترحوا في هذا السياق خلق قطب ينسق بين الجمعيات في الجهة مع الدعوة إلى خلق مزيد من الشراكات بين جمعيات المجتمع المدني وتأمين الدعم لها سواء تعلق الأمر بالموارد المالية أو بتعزيز قدراتها البشرية.

وقد تميزت فعاليات هذا اليوم الدراسي, الذي حضره ممثلون عن عدة جمعيات من مدن بني ملال والفقيه بن صالح وأزيلال وميدلت وخنيفرة وخريبكة , بإلقاء عروض حول الموضوع قدمها أساتذة مختصون فضلا عن تنظيم ورشات تطبيقية أبرزت خصائص ومواصفات جهة تادلة أزيلال , ودور الفاعلين التنمويين والجمعيات في تفعيل مشروع الجهوية المتقدمة