ثقافة وفن

اختتام فعاليات مهرجان ببني ملال الدولي للمسرح بتتويج عدد من الفرق المشاركة

 أسدل الستار يوم الأربعاء الماضي، على  فعاليات مهرجان بني ملال الدولي للمسرح، الذي أشرفت على تنظيمه جمعية مهرجان ثقافات وفنون الجبال ببني ملال، بتعاون مع المديرية الجهوية لوزارة الثقافة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة تادلة أزيلال، وامتد من يوم 24 إلى 28 أكتوبر، تحت شعار “المسرح تنمية ، تواصل و إشعاع ثقافي”

وحضر جمهور غفير من محبي المسرح الحفل الختامي، وتم  توزيع الشواهد التقديرية  على عدد من الفرق المشاركة وكذا على المشاركين في مختلف الورشات.

واختتمت فعاليات مهرجان بني ملال الدولي للمسرح أشغالها، بعرض مسرحية” دار ابوش لفرقة التواصل المسرحي بابن سليمان ” التي استعاد فيها عدد من المهتمين بالحقل الثقافي عامة وعشاق المسرح خاصة، جوهر المسرح وسؤال الكينونة التي ما زالت تؤرق الذات الانسانية، وتفاعل الحضور مع الممثلين الذي جسدوا أدوارا مسرحية أبانت عن تجربة كبيرة في الميدان المسرحي.

وتوج في هذا الحفل، بتكريم كل من مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة تادلة أزيلال عبد المومن طالب، والمدير الجهوي للثقافة اللذين ساهما بشكل كبير في إنجاح هذه التظاهرة الثقافية التي ساهمت في خلق تفاعل الثقافي بين محبي المسرح والفرق المشاركة.

وافتتحت فرقة” إيريك” للرقص العصري، وفرقة أرلوكان من مدينة مراكش التي أدت مسرحية” آش داني” فعاليات الدورة الأولى لهذا المهرجان،  ونظمت بموازاة أنشطته وعروضه ورشات خاصة للتكوين، منها ورشة الارتجال للأستاذ إسماعيل الفلاحي، وورشة التمثيل السينمائي باعتباره عنصرا أساسيا في العرض المسرحي من تأطير الأستاذ محمد خميس من دولة مصر، وورشة اللعب المسرحي للأستاذ عبد العالي الصيباري.

كما تم على هامش هذا المهرجان، عرض عدة مسرحيات بالسجن المدني المحلي وكذا بساحة المسيرة، و ببعض المؤسسات التعليمية بمدينة بني ملال.

وعرفت  دورة المسرح الدولي، مشاركة فرق مسرحية، مثلت كل من فرنسا وسلطنة عمان وليبيا، فضلا عن الدولة المنظمة المغرب، وتم تقديم عدد من المسرحيات منها، مسرحية ” سحابة” لفرقة حلم ريشة من فرنسا، ومسرحية”حائط ” لفرقة جامعة بنغازي من ليبيا” ومسرحية”على افتراض ما حدث فعلا” لفرقة التواصل من سلطنة عمان، ومسرحية ” آش داني” لفرقة أرلوكان من مراكش، ومسرحية” حلم ليلة دم” لفرقة أبعاد من الدار البيضاء، ومسرحية “دار أبوش” لفرقة التواصل المسرحي بابن سليمان، ومسرحية “حنا ” لفرقة نحن نلعب للفنون ( مسرح الشارع).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى