رياضة

الجامعة الملكية تدين الأحداث الهمجية التي تعرض لها لاعبو المنتخب الوطني أقل من 17 سنة

العين الإخبارية

على إثر الإحداث اللارياضية التي وقعت بملعب وهران بالجزائر ، أمس الخميس، بعد نهاية المباراة النهائية بين المنتخب الجزائري ونظيره المغربي أقل من 17 سنة، وبعدأن تبين للجميع منسوب الحقد الذي يحمله لاعبو المنتخب الجزائري الذين افتقدوا الروح الرياضية في ملعب تم تجييش جمهوره للانتقام من لاعبين صغار خانهم الحظ في آخر أنفاس المباراة، وفي ظل انعدام الأمن في مباراة كان المفروض فيها حماية اللاعبين… أصدرت الجامعة الملكية المغربية بلاغا شجبت فيه الاعتداء على لاعبين المتخب المغرب أقل من 17 سنة في نهاية المباراة، والتمست من الاتحاد العربي لكرة القدم اتخاذ تدابير زجرية ضد منتخب الجزائر الذي لم يراع أصول الضيافة ولا حسن الجوار.

بلاغ الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم

على اثر الاحداث اللارياضية والاعتداءات الوحشية التي تعرض لها أعضاء المنتخب المغربي لاقل من سبعة عشرة سنة بعد نهاية المباراة التي جمعت النخبة الوطنية ونظيرتها الجزائرية، برسم  منافسات نهاية كأس العرب لأقل من 17 سنة، التي اختتمت أطوارها بمدينة وهران بالجزائر، وجهت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم رسالة الى الاتحاد العربي لكرة القدم اعربت من خلالها عن

:1- الإدانة الشديدة للأحداث الوحشية والهمجية التي تعرض لها لاعبو المنتخب الوطني من طرف  لاعبي الفريق الخصم والجماهير التي اقتحمت ارضية الملعب.

2-  تستغرب الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم للغياب التام للأمن في حضور جماهيري غفير وظروف مشحونة قبل واثناء المباراة.

3- مطالبة الاتحاد العربي لكرة القدم باتخاذ الاجراءات الصارمة وفق القوانين واللوائح المنظمة للعبة كرة القدم.

وفي الختام، وإذ تعبر  الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، عن أسفها العميق لغياب ابجديات الروح الرياضية اثناء هذه المباراة تؤكد أنها ستسخر كل الامكانيات القانونية من اجل  صون حقوق أشبال الأطلس وترسيخ مبادى الروح الرياضية التي غابت جملة وتفصيلا في أعقاب هذه المباراة النهائية التي جمعت بين لاعبين أطفال تقل أعمارهم عن سبعة عشرة سنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى