حوادث

العثور على جثة امرأة عارية بحقول الزيتون بزاوية الشيخ

عثر مواطنون، على جثة إمرأة عارية، لا توفر على أوراق تحدد هويتها ، في عقدها الرابع، بمنطقة غير بعيدة عن مدينة زاوية الشيخ بإقليم بني ملال، وأفادت مصادر الصباح، أن الضحية عثر جثة هامدة وعارية، يعتقد أنها قضت نحبها بواسطة حجارة أو آلة حادثة ما زالت آثارها بادية على رأسها.

وأضافت مصادر متطابقة، أن وفاة الضحية ناجم عن تعرضها للاغتصاب والاعتداء من قبل جناة مفترضين أرغموها عاى مرافقتهم من مكان بعيد، ما تأتى لهم بعد انصياعها لرغباتهم، إذ مارسوا عليها جنسا جماعيا لإشباع نزواتهم الجنسية، بعدها تخلصوا منها وقتلها لطمس حقيقة أمرهم ، إذ تم العثور عليها ملقاة على الأرض، غارقة في دمائها وسط حقول أشجار الزيتون التي تزخر بها منطقة زاوية الشيخ.

وبعد أن شاع خبر العثور على جثة الضحية، هرعت السلطات عناصر الدرك الملكي بزاوية الشيخ وعناصر القوات المساعدة إلى مسرح الجريمة للتأكد من صحة الخبر، وبعد معاينة الجثة التي بدت عليها آثار العنف، أجرت عناصر الدرك الملكي تحرياتها لاستجماع كافة المعطيات التي تفيد البحث لتحديد هوية الفاعلين الذين اختفوا عن الأنظار.

وبعد استكمال كافة الإجراءات والتحريات، تم نقل جثة جثمان الضحية على متن سيارة إسعاف إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي ببني ملال، من أجل إجراء عملية التشريح لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة.

ولم يمر خبر العثور على جثة الضحية، دون أن يخلف ردود فعل متباينة من قبل سكان المنطقة، الذين طالبوا أكثر من مرة بتوفير الأمن والسلامة لأبنائهم وبناتهم، بعدما لاحت في الأفق بوادر الفوضى ومظاهر التسيب جراء انتشار ترويج المخدرات بكل أنواعها، وبروز سلسلة من الاعتداءات على المواطنين في واضحة النهار، ما يستلزم الحزم في مواجهة الفوضى التي سرت بين الناس سريان النار في الهشيم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى