اللجنة المكلفة بتنظيم السوق الأسبوعي بدمنات تتدخل لتنظيم عمل التجار والمهنيين وزجر المخالفين - جريدة العين الإخبارية
أخبار جهوية

اللجنة المكلفة بتنظيم السوق الأسبوعي بدمنات تتدخل لتنظيم عمل التجار والمهنيين وزجر المخالفين

العين الإخبارية

تواصل اللجنة المكلفة بتنظيم السوق الأسبوعي بدمنات عملها، بمراقبة مدى احترام المهنيين والتجار والجزارين وأرباب المقاهي التقليدية، ومدى احترامهم شروط النظافة، مستهدفة محلات الجزارة وبيع الأسماك واللحوم البيضاء، فضلا عن مدى احترام المرتفقين مداخل السوق ومخارجه.

وشرعت اللجنة التي يشرف عليها رئيس المجلس الجماعي لدمنات ، والقائد رئيس الملحقة الادارية الثانية ، بحضور ممثلين عن مصلحة حفظ الصحة بالدائرة الصحية لدمنات والمكتب الصحي الجماعي، المصلحة البيطرية، المكتب الوطني للسلامة الصحية، وكذا حضور بعض أعضاء المجلس الجماعي لدمنات والقوات المساعدة والأمن الوطني وأعوان السلطة المحلية، في زجر كل المخالفين الذين لم يمتثلوا للتعليمات المتعلقة بإخلاء مدخل ومخرج السوق الاسبوعي، كما تم حجز مجموعة المواد والسلع المنتهية الصلاحية وغير الصحية التي كان بعض التجار يعرضونها للبيع ، وحجز كمية من الأكياس البلاستيكية.

كما تم إنذار كل المهنيين والتجار المحاذين لمدخل ومخارج السوق المخالفين للقانون، وحثهم على احترام الطريق وعدم عرض سلعهم بها مع توعد كل مخالف بحجز سلعه وتحرير محاضر مخالفة في حقه.

وخلفت مبادرات المجلس الجماعي بالسوق الأسبوعي أصداء إيجابية وسط الساكنة ومرتادي السوق الذين طالبوا بمواصلة اللجنة عملها الى غاية القضاء كل البؤر السوداء بالسوق الأسبوعي وخاصة المرتبطة بالنظافة وتحرير الممرات داخل السوق.

من جهته، أكد نور الدين السبع رئيس المجلس الجماعي لدمنات أن عمل اللجنة ليس استثنائيا أو موسميا بل هو برنامج عمل متوسط وطويل الأمد ،يروم القطع مع مجموعة من الاختلالات التي يعرفها السوق الاسبوعي بدمنات سواء ما يتعلق بالنظافة أو احتلال مداخل ومخارج السوق ما يسبب فوضى اعرض السلع وسط الطريق وفي الممرات ويعيق السير العادي لعملية مرور زوار السوق والعربات والسيارات والشاحنات .

كما صرح المتحدث نفسه أن اللجنة ستواصل عملها كل أسبوع إلى غاية الوصول إلى النتائج المرجوة التي يصبو اليها كل من المجلس الجماعي لدمنات والسلطات المحلية وساكنة وزوار المدينة ، متمنيان  يكون المجلس الجماعي بكل مكوناته في مستوى تطلعات الساكنة ، بانخراط الجميع في العمل الذي ينجز، مشيرا أن المهمة صعبة ولكنها ليست مستحيلة، شاكرا السلطات المحلية بدمنات بكل مكوناتها وكل المصالح المتدخلة بتفانيها في العمل واستعدادها الدائم لأداء الواجب المهني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى