أخبار جهوية

المكتب المسير لرجاء بني ملال يلجأ إلى “الصينية” لتأمين رحلة الفريق إلى آكدير

 

 

اضطر بعض أعضاء المكتب المسير لفريق رجاء بني ملال أمس الجمعة اللجوء إلى أسلوب ” الصينية” لتأمين رحلة الفريق إلى مدينة آكدير لإجراء مباراته ضد فريق اتحاد آيت ملول عدا الأحد برسم الدرة 12 من بطولة القسم الوطني الثاني.

ودق الأعضاء الذين بادروا إلى فكرة ” الصينية ” جميع الأبواب لجمع مبلغ لا يتجاوز 8 ملايين سنتيم على أكثر تقدير، لتأمين الرحلة إلى أكدير وتمكين اللاعبين من منح بعض المباريات التي لم يتسلموا أي منها فضلا عن رواتب الشهرين الأخيرين ما يطرح علامات استفهام كبرى حول مستقبل الفريق الذي أصبح في كف عفريت بعد أن سدت في وجهه صنابير الدعم المادي والمعنوي.

ويعود الفضل لهذه المبادرة التي حافظت على ماء وجه الفريق كي لا يقدم اعتذاره الأول من نوعه في تاريخ كرة القدم ببني ملال، إلى أعضاء غيورين على الفريق ظلوا يدقون أبواب المحسنين والمتعاطفين مع رجاء بني ملال الذي بات يعيش وضعية كارثية لم يسبق أن عاشها من قبل.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى