بني ملال تستضيف فعاليات الأيام الثقافية والفنية والرياضية، تحت شعار "الثقافة في خدمة التنمية" - جريدة العين الإخبارية
ثقافة وفن

بني ملال تستضيف فعاليات الأيام الثقافية والفنية والرياضية، تحت شعار “الثقافة في خدمة التنمية”

العين الإخبارية

تستضيف مدينة بني ملال من فاتح إلى 8 نونبر المقبل، فعاليات الأيام الثقافية والفنية والرياضية لبني ملال، والتي تنظم تحت إشراف ولاية جهة بني ملال-خنيفرة، تحت شعار “الثقافة في خدمة التنمية”.

وتندرج هذه التظاهرة المتنوعة، في سياق ما أصبحت الثقافة بمفهومها الشامل، تشكل أحد المكونات التي تكتسي أهمية قصوى في الاستثمار في التنمية البشرية، وعنصرا مهما في خلق مناصب الشغل، وداعما أساسيا للتقدم الاقتصادي والاجتماعي.

كما تعقد ايضا، وعيا من السلطات والإدارات المختصة، بترابط تلك الأدوار خاصة في السنوات الأخيرة، من خلال عدة مشاريع وآليات لدعم وترويج المعطيات الثقافية والتراثية، التي تزخر بها بني ملال والجهة بصفة عامة، وإدراجها في أهداف التنمية المحلية المستدامة.

وتنظم هذه التظاهرة، بمشاركة مجلس جهة بني ملال خنيفرة، والمجلس الإقليمي وجماعة بني ملال، وبدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل، ومشاركة وزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، وبتعاون مع غرفة الصناعة التقليدية بجهة بني ملال خنيفرة ومركز محمد السادس لدعم القروض الصغرى التضامنية.

ويراهن المنظمون، من خلال هذه الاحتفالية الغنية بفقراتها، الى جعل الثقافة والفنون والرياضة في خدمة تنمية المدينة، عبر التعريف بخصوصياتها ومؤهلاتها في مجالات الثقافة والتراث والفنون والرياضة والسياحة والصنائع التقليدية، للاستفادة منها وتوظيفها في المجال التنموي.

وستتميز هذه التظاهرة الكبرى، بتنظيم أنشطة خصبة، تجمع بين الموسيقى والأغاني العصرية والتراثية، كفنون أحيدوس، وعبيدات الرما، فضلا عن اقامة معرض لمنتوجات الصناعة التقليدية، بمشاركة 120 عارضا لتقديم مختلف منتوجات الصناعة التقليدية المتنوعة.

كما تشهد الاحتفالية، أنشطة متميزة في مجالي الإبداع الأدبي والمسرحي، ولقاءات شعرية زجلية وعروض مسرحية وتربوية وترفيهية للأطفال، ومعرض للفنون التشكيلية، والتي ستحتضنها مختلف الفضاءات الثقافية بالمدينة.

وفي المجال الموسيقي، سيستمتع الجمهور بسهرات فنية بالهواء الطلق، سيحييها ثلة من الفنانين والمبدعين المرموقين، فضلا عن سهرات غنائية لفائدة نزيلات ونزلاء السجن المحلي اسهاما في خلق روح الاندماج والإبداع الفني والثقافي لدى هذه الفئة من المجتمع.

وعلى صعيد متصل سيحتضن النادي الملكي للفروسية ببني ملال مابين 4 و6 نونبر، اطوار المسابقة الوطنية للقفز على الحواجز، كما ستعرف هذه الأيام مسابقات وأنشطة رياضية في مختلف أنواع الرياضات من كرة القدم المصغرة وكرة السلة المصغرة وكرة الطاولة والفنون القتالية، فضلا عن سباقات على الطريق لمختلف الأعمار والفئات، مع إشراك الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، ستتوج بمنح جوائز قيمة للفائزين الأوائل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى