حوادث

تفكيك عصابات متخصصة في ترويج ماء الحياة وترويج المخدرات بالفقيه بن صالح

 

فككت مصالح الدرك الملكي بمدينة الفقيه بن صالح الإثنين الماضي عصابة إجرامية متخصصة في صنع الماحيا وترويجه بدوار اعلا التابع لجماعة أهل المربع التابع ترابيا لإقليم الفقيه بن صالح، بعد أن نصبت كمينا لأفراد العصابة الذين ابتلعوا الطعم وجدوا أنفسهم محاصرين بعناصر الدرك الملكي الذين شلوا حركتهم.
وأفادت مصادر مطلعة، أن العملية التمشيطية التي دأبت سرية الدرك على تنظيمها، أسفرت عن إيقاف مشتبه فيهما في هذه العملية بعد شل حركتيهما، في حين حررت مذكرات بحث وطنية في حق متهمين آخرين لاذا بالفرار قبل وصول عناصر الدورية.
كما تم حجز طن من التين المخمر” الشريحة” كانت معدة في براميل بهدف تقطيرها، ودراجتين ناريتين و220 لتر من الماحيا التي كانت مهيأة لترويجها في المنطقة القريبة من معمل التقطير، فضلا عن حجز اللوازم الخاصة بصناعة هذه المادة (قنينات عاز وأنابيب نحاسية وأواني لطبخ كميات التين وغيرها من المعدات التي يستعملها أفراد العصابة ترويج سمومهم بين شباب المنطقة.
وأضافت مصادر متطابقة، أن مصالح الدرك بمدينة الفقيه بن صالح وفي إطار الحفاظ على الأمن وسلامة المواطنين وصيانة الممتلكات العامة والخاصة والتصدي لترويج مختلف أنواع المخدرات، سبق وأن تدخلت أكثر من مرة للحد من العديد من أنشطة العصابات الاجرامية المتخصصة في ترويج المخدرات التي يتم استقدامها من مناطق متعددة بهدف ترويجها لمدمنين تعودوا على شرائها، إذ تمكنت قبل أسبوعين من تفكيك عصابتين إجراميتين وإيقاف عدد من أفرادها وإيداعهم السجن بعد محاكمتهم، كما حجزت دراجات نارية وسيارات تحمل بعضها لوحات مزورة فضلا عن حجز كميات مهمة من مخدر الحشيش والكيف وطابا بكل من( الدوار الجديد ودوار أولاد بوخدو التابعين للنفوذ الترابي للفقيه بن صالح) كما تم تحرير مذكرات بحث وطنية في حق عدد من أفراد هاتين العصابتين بعد أن تمكنوا من الفرار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى