حوادث

جلسة خمرية تنتهي بالعثور على جثة بسوق السبت…

تمكنت عناصر الشرطة القضائية، ﻷمن سوق السبت، صباح الجمعة 06 فبراير 2015 من إيقاف أربعة أشخاص مشتبه فيهم بارتكاب جريمة قتل، بعد جلسة خمرية انتهت فصولها بمخفر شرطة المدينة، التي سارعت إلى فتح تحقيق لفك لغز القضية.

 

وتعود تفاصيل الواقعة، حسب مصدر أمني للعين اﻹخبارية، عندما توصل أمن سوق السبت ليلة أمس الجمعة الماضي، في حدود الساعة التاسعة ليلا، بإخبارية تفيد العثور على شخص مرمي بجنبات الطريق قرب واد، غارق في الدماء، بعدها انتقلت العناصر اﻷمنية إلى عين المكان، حيث تم نقل الضحية إلى مستعجلات المستشفى الجهوي لبني ملال، لكن لفظ أنفاسه اﻷخيرة متأثرا بجراجه.
وأكد المصدر ذاته، أن العناصر اﻷمنية، فور علمها بالخبر، فتحت تحقيقا في الموضوع ما أسفر عن إيقاف أربعة مشتبه فيهم كانوا رفقة الضحية ليلة الحادث في الجلسة الخمرية.
وقد أكد المتهم الرئيسي (ه .ز) من مواليد 1988 بحي الرجاء بسوق السبت، أنه كان آخر من جالس الضحية (م.ن) من مواليد 1978 يقطن بالحي نفسه، لكنه غادره إسوة بباقي الندماء. وأصر المشتبه فيه على عدم اقترافه جريمة القتل، التي أرجعها، حسب أقواله، إلى حادثة سير مفترضة،علما أن الضربة التي أصابت الضحية في عنقه، والتي رجحت المصادر أن تكون نتيجة أثار آلة حادة، قد تقود المحققين إلى البحث مخارج أخرى.
وقد علمنا بأن فرقة أمنية، تابعة لولاية أمن بني ملال، حلت بالمدينة، لتعميق البحث مع المتهم الرئيسي، باستعمال تقنيات حديثة كالتحليل المخبري لبقع الدماء التي ح
عثر عليها بملابسه، فضلا عن أخذها عينات لتحليل الحمض النووي أملا في العثور على إجابات مقنعة للعديد من علامات الاستفهام التي طرحت بعد العثور على الضحية جثة هامدة …
كريم كمال

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى