حوادث

حريق مهول يأتي على محتويات متجر بمدينة الفقيه بن صالح

شب حريق مهول، زوال يوم الثلاثاء الماضي، بمتجر لبيع الصباغة ومعدات تجهيز الماء والكهرباء “دروكري” بشارع الحسن الثاني وسط مدينة الفقيه بن صالح، وأتت ألسنة النيران على كل محتويات المحل التي تحولت إلى رماد، رغم تدخل  مصالح الوقاية المدينة للحد من خطورة النيران التي امتدت إلى متاجر  قريبة.

وأفادت مصادر مطلعة، أن أسباب الحريق الذي استنفر مصالح الأمن بالمدينة تجهل مصادره، إذ لاحظ مواطنون أدخنة منبعثة من المتجر، بعدها شرعت ألسنة النيران في التهام محتويات المتجر لمدة قاربت الثلاث ساعات، ما تسبب في إصابة أحد الأشخاص باختناق حاد، استدعى نقله على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي بالمدينة لتلقي الإسعافات الضرورية.

وأفادت مصادر متطابقة، أن النيران المشتعلة التي امتد لهيبها إلى المتاجر المجاورة دون إلحاق ضرر كبير بها، تم إخمادها بتضافر جهود عناصر الوقاية المدنية بمعية العديد من المواطنين الذين تطوعوا من أجل الحد من خطورة النيران، في حدود الساعة الثامنة ليلا.

وقدرت مصادر خسائر المتجر بحوالي 100 مليون سنتيم، فضلا عن خسائر أخرى لحقت مختبرا  للتصوير الرقمي، يقع بجوار المحل المحترق.

و حضر إلى مكان ألحادث ممثلو السلطات الإقليمية والمحلية والأمنية والقوات المساعدة والوقاية المدنية ، فضلا عن تجمع العديد من المواطنين الذي دفعهم حب الاستطلاع لمعاينة مختلف أطوار إخماد الحريق، الذي يتزامن مع موجة الحرارة المفرطة التي تجتاح المنطقة منذ أسبوعين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى