أخبار جهوية

تدخلات فرق أمنية تابعة لولاية أمن بني ملال..هل هي استراتجية جديدة للقضاء على البؤر السوداء بالمدن المجاورة؟

في خطوة مفاجئة لكل المتتبعين، بمن فيهم العناصر الأمنية التابعة لمفوضية الشرطة بسوق السبت، حلت عناصر أمنية تابعة لولاية أمن بني ملال، عصر السبت الماضي، إلى مدينة سوق السبت، لتقديم الدعم لنظرائهم بالمدينة ذاتها.

وتروم الخطوة الأمنية غير المسبوقة، وفق مصدر مطلع، تخفيف العبء عن الفرق الأمنية العاملة بمدينة سوق السبت في مختلف النقط التي تعرف إقبالا من طرف ساكنة المدينة، واستثبات الأمن داخل مختلف المرافق بأولاد النمة، سيما أنها (المدينة) تعرف قدوم مواطنين من خارجها تزامنا مع تنظيم السوق الأسبوعي بالمدينة.

وعن سؤالنا عن سبب قدوم الفرق الأمنية ببني ملال بطلب من مفوضية الشرطة بسوق السبت ، أكدت مصادرنا أن تجربة سابقة عرفت نجاحا بمدينة قصبة تادلة بعد إيقاف عدد من الجانحين والمطلوبين للعدالة إثر القيام بحملات تمشيطية ناجحة في مختلف أحياء المدينة.

وقد استحسن عموم المواطنين هذه الخطوة المحمودة، التي تعكس مدى حرص الجهات الأمنية الجهوية على تحقيق الأمن والطمأنينة في نفوس المواطينن، واجتثات بؤر الجريمة التي تنامت وتيرتها بعد عيد الفطر بسبب التعاطي للكحول والمخدرات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى