وطنية

شكيب بنموسى و عواطف حيار يقومان بزيارة تفقدية للمدرسة الابتدائية الريحاني الدامجة للأطفال في وضعية إعاقة بسلا

العين الإخبارية

قام شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، وعواطف حيار، وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، اليوم، بزيارة إلى المدرسة الابتدائية الريحاني، بسلا، وذلك لتتبع سير انطلاق الموسم الدراسي 2022-2023 بهذه المؤسسة الدامجة للأطفال في وضعية إعاقة.  

وتأتي هذه الزيارة تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، الذي يولي عناية خاصة للنهوض بوضعية الأشخاص في وضعية إعاقة، وكذا تنزيلا للبرنامج الحكومي 2021-2026 الذي خصص 500 مليون درهم لدعم الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة. 

وتفقد الوزيران، بهذه المناسبة، قاعة الموارد والتأهيل والدعم التي تتوفر عليها هذه المؤسسة التعليمية الدامجة، كما اطلعا على مختلف التدابير التي تم اتخاذها لتوفير فضاء خاص يلائم فئة الأطفال في وضعية إعاقة، ويمكنهم من الاستفادة من كافة الخدمات التكميلية المصاحبة لتأهيلهم وتمكينهم من حقهم في التمدرس إسوة بباقي أقرانهم.
 واعتبر بنموسى أن زيارته اليوم لهذه المؤسسة التعليمية، تعكس الاهتمام الخاص الذي توليه الوزارة للتربية الدامجة في مشروعها الإصلاحي، الرامي إلى ضمان إلزامية الولوج إلى التربية والتعليم لكل الأطفال من السن 4 إلى 16 دون تمييز، وحرصها على جعل المنظومة التربوية منظومة دامجة شاملة ومنصفة تحقق المساواة وتكافؤ الفرص في ولوج مدرسة ذات جودة للجميع.  

كما أكد الوزير أن الوزارة اتخذت مجموعة من التدابير والإجراءات للرفع من نجاعة وجودة خدمات المؤسسات التربوية الدامجة وتعزيز العرض المدرسي والارتقاء بالنموذج البيداغوجي الخاص بهذه الفئة من المتعلمين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى