حوادث

عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بالفقيه بن صالح تفكك عصابات الفراقشية

تمكنت عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بالفقيه بن صالح من تفكيك عصابتين مختصين في سرقة الأغنام والمواشي ( الفراقشية) وتعقب عناصر أفراد عصابة ثالثة واسترجاع العشرات من رؤوس الأغنام والأبقار خلال ثلاث عمليات منفصلة نفذتها ما بين 19 و21 أبريل الجاري. فقد تمكنت عناصر الدرك الملكي بمركز حد بوموسى بمعية عدد من المواطنين فجر يوم الأحد 19 أبريل من إحباط محاولة سرقة 13 رأسا من الأبقار كان اللصوص يقتادونها صوب سيارة فلاحية وشاحنة من الحجم المتوسط ،بعدما تمكنوا من سرقتها من داخل أحد الاصطبلات، حيث تم إيقاف شخص يدعى علال.ل من مواليد 1984 وإحالته على الضابطة القضائية بالمركز القضائي للدرك الملكي بالفقيه بن صالح الذي وضعوه تحت تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث معه في تهم تتعلق بالانتماء لعصابة إجرامية مختصة في سرقة رؤوس الأبقار والمواشي تحت جنح الظلام باستعمال ناقلات ذات محرك. المتهم سيحال على أنظار الوكيل العام للملك باستئنافية بني ملال يوم الأربعاء 22 أبريل لتقول العدالة كلمتها في الموضوع ، علما أن عصابة مماثلة تمكنت فجر السبت 18 أبريل من سرقة 104 رأس من الأغنام من داخل ضيعة فلاحية بدوار أولاد الجابري بضواحي مدينة سوق السبت في ملكية المسمى النماوي ، وهي العملية التي جعلت عناصر المركز القضائي يسارعون الزمن من أجل تحديد هويات عناصر إجرامية يشتبه في تعاطيها لهذا النوع من السرقات من أجل إيقافهم ووضع حد لنشاطهم الإجرامي الذي روع كسابي المنطقة على مدى ثلاثة أشهر. في ذات السياق أوقفت عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بالفقيه بن صالح في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء 21 أبريل عنصرا آخر بمنطقة سيدي خلخال بدوار أولاد بوخدو التابع لجماعة لكريفات بعد محاصرته من طرف العشرات من سكان القرية ، إثر محاولة سرقة 52 رأسا من الأغنام و 15 بقرة قام أفراد عصابة الفراقشية بسرقتها من داخل اصطبلين واقتادوها على بعد كيلومترين من القرية باتجاه مدينة خريبكة بهدف شحنها في ناقلتين، غير أن يقظة السكان والتدخل العاجل للدركيين أحبط العملية ومكن من استرجاع الأغنام والأبقار المسروقة و إيقاف المسمى أحمد .ط (من مواليد 1980 يسكن بدوار أولاد سيدي شنان الشرقيين وهو من ذوي السوابق في المجال) الذي كان موضوع مذكرات بحث عدة من طرف أمن الفقيه بن صالح ،إذ تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية ، حيث كشفت التحقيقات الأولية معه انتماءه لعصابة متكونة من 8 عناصر مختصة في سرقة الأغنام والمواشي بعدة مناطق من جهة تادلة أزيلال وإقليم خريبكة، حيث من المنتظر إحالة العنصر الموقوف على العدالة يوم الخميس 23 أبريل، وإصدار برقيات بحث وطنية في حق باقي العناصر المتورطة في هذه العمليات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى