أخبار جهويةرياضة

فريق رجاء بني ملال يودع مؤسسه الأول عبد اللطيف المسفيوي إلى دار البقاء

توفي الحاج عبد اللطيف المسفيوي، مؤسس فريق رجاء بني ملال ليلة الأحد الماضي، عن سن يناهز 81 سنة، بعد معاناة طويلة مع مرض القلب، وخلف رحيله حزنا عميقا في نفوس محبي الفريق، إذ ووري جثمانه الثرى بعد عصر أمس الإثنين، بحضور أفراد عائلته، وكذا كل مكونات فريق رجاء بني ملال، سيما أنهم فقدوا رجلا ضحى من أجل سمعة وإنجازات فريق رجاء بني ملال، بل لم يمنعه مرضه من متابعة أصداء الفريق الذي كان يكن له الحب والتقدير، وكذا مساعدة لاعبي الفريق رغم بعده عن مدينه بني ملال واستقراره بمدينة الدار البيضاء.

ويعتبر عبد اللطيف المسفيوي، المؤسس الأول لفريق رجاء بني ملال بعد أن سهر على دمج كل من فريقي اتحاد ومولودية بني ملال سنة 1956 في فريق واحد، ودبر شؤون رجاء بني ملال سنوات طويلة، أثمرت حصول الفريق على لقب البطولة الوطنية خلال موسم (73/74) برفقة المدرب المرحوم عبد القادر لخميري.

ولهذه المناسبة الأليمة، يتقدم المكتب المسير لفريق رجاء بني ملال، بأحر تعازيه إلى أسرة الفقيد وكذا إلى جمهور الفريق، الذي فقد رجلا، نذر حياته لخدمة الرياضة في مدينة بني ملال، بتشجيعه فريقها الأول لتحقيق إنجازات كروية، رغم مرضه العضال الذي لم يثنه عن تتبع أخبار الفريق أينما حل وارتحل.

كما عبر أحمد نجاح مدرب الفريق ولاعب المنتخب المغربي سابقا، باسم قدماء فريق رجاء بني ملال، عن حزن كل مكونات الفريق الشديد لفقدانهم، أحد ركائزه الرئيسية، لما يتصف به من أخلاق دمثة، وتشجيعه لاعبيه إلى آخر رمق في حياته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى