رياضة

لعنة الإصابات تلاحق فريق رجاء بني ملال

العين الإخبارية

ينتقل فريق رجاء بني ملال إلى مدينة آكدير غدا السبت، لإجراء مباراته الحاسمة أمام فريق أولمبيك الدشيرة برسم الدورة 14 من بطولة القسم الوني الثاني، محروما من عدد من لاعبيه المصابين، بعضهم إصابات بليغة كما الشأن للاعب كريم رزقي الذي يجري عملية جراحية مستعجلة اليوم بإحدى المصحات بمدينة الدار البيضاء، بعد انقطاع عصب أحد أرجله في المباراة القوية التي أجراها رجاء بني ملال أمام فريق شباب بن جرير.

كما أصيب مهاجم الفريق أنس بنحميدة الذي استعاد رخصته منذ مبارتين فقط، بعد أن كانت عالقة بالجامعة، و لعب مبارتين فقط مع  فريق رجاء بني ملال ما يستلزمه أيام راحة لاستعادة عافيته سيما أنه أبان عن مهارات كروية شدت انتباه مدرب الفريق العلوي الإسماعيلي الذي اعتبر غيابه خسارة كبيرة لفريقه.

وانضاف إلى قائمة الغائبين، متوسط ميدان فريق رجاء بني ملال مروان أفلاح الذي كان أصيب بكسر في إحدى عضلات الصدر في مباراة المغرب التطواني، وخضع لعلاج مكثف قبل أن  يعود للميادين في المبارتين الأخيرتين، لكن عاوده الألم بعد إصابته أمام فريق شباب بن جرير.

وأصيب كذلك مهاجم الفريق بلال التهالي في يده إصابة بليغة خلال حصة إعدادية في بحر الأسبوع الجاري، ونقل إلى مصحة ببني ملال لرتق جرحه ما يستلزمه أخد قسط من الراحة ليتماثل للشفاء.  

في حين مازال اللاعب أيوب الطيبي يخضع للعلاج المكثف بعد إصابته، ولن يستفيد من خدماته فريق رجاء بني ملال إلا بعد شفائه التام.

وسيكون مهاجم فريق رجاء بني ملال حمزة نواس حاضرا في مباراة أولمبيك الدشيرة المقبلة، بعد أن استعاد عافيته، فضلا عن هداف الفريق ياسين لامين الذي أصيب بتشنج عضلي في تداريب الفريق، لكن تقديم العلاجات الطبية المستعجلة مكنته تجاوز وعكته الصحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى