أخبار جهوية

ملتمس يطالب والي الجهة بتعبيد طريق يربط بين آيت أقبلي بأزيلال وجماعة فم العنصر ببني ملال

طالب رؤساء ثمان جماعات قروية بإقليمي بني ملال وأزيلال وكذا عدد من جمعيات المجتمع المدني كلا من والي جهة بني ملال خنيفرة محمد دردوري ورئيس الجهة ابراهيم مجاهد بتعبيد الطريق الرابط بين آيت اقبلي بإقليم أزيلال وجماعة فم العنصر بإقليم بني ملال على طول 35 كلم لتسهيل ولوج الساكنة إلى مرافق الجهة وفك طوق العزلة عنهم.

  واعتبر الموقعون في الملتمس، أن  تعبيد هذه الطريق سيفك العزلة عن ساكنة الدير والجبل وسيدمجهم في التنمية الاقتصادية الشاملة التي تهم الجهة، كما يختزل مشروع الطريق بعد المسافة عن أكبر المناطق السياحية بالأطلس وهي منطقة إميلشيل إلى حوالي 85 كيلومتر عوض 160 كيلومتر، فضلا عن ربط جهتي بني ملال خنيفرة وجهة درعة تافيلالت بطريق معبدة،وبالتالي يسهل تنقل الأشخاص والبضائع بين مجموعة من القرى والمداشر ما يساهم في تنمية المناطق القروية والجبلية وينشط الحركة الاقتصادية بين منطقة السهل والجبل، ويسمح لكل الساكنة الولوج إلى المرافق الحيوية كالطريق السيار والمطار والخدمات الاجتماعية و الثقافية والسياحية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى