وطنية

ملك البلاد يصاب بوعكة صحية، ويؤجل زيارته لبكين

أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة خبر تأجيل الزيارة الملكية لجمهورية الصين الشعبية بسبب إصابة جلالة الملك محمد السادس بوعكة صحية نتيجة نزلة حمى، ما أشعل مواقع التواصل الاجتماعي التي تبارت في  الدعاء لعاهل المغرب بالشفاء العاجل.

واستخلص المتتبعون من إعلان بلاغ وزارة القصور الملكية خبر مرض جلالته، أن رئيس البلاد إنسان مثل باقي البشر يصاب بوعكات صحية، ولا حرج لديه في مكاشفة شعبه بتفاصيل أحواله كلها، وبالتالي حدد البلاغ نوع المرض، ودرجة الحمى، للتأكيد أن المغرب بلد شفاف يتفاعل مع مواطنيه في كل الأمور.

كما أن الزيارة المرتقبة إلى بلد الصين، أجلت ولم تلغ، وهذا قطع للشك باليقين أمام كل من قد يرغب في توظيف مرض الملك البسيط ، أي الحمى ، لأغراض دنيئة.

إن العلاقة بين الرباط وبكين هي علاقة استراتيجية، وألا أحد سيملي على المغرب اختياراته أو يعدلها له، فالمغرب بلد مستقبل منذ عقود ويتمتع باستقلالية قراره الوطني.

منذ تربع الملك محمد السادس على العرش، وهو يعطي الدروس للعالم، ولجيرانه في كفية التواصل والتفاعل مع شعبه، وإخبارهم بكل المستجدات، ولم لا فهو يلتحم بكل الطبقات خلال زياراته المكوكية إلى مدن المغرب، ليطلع عن كتب على أحوال أبنائه، ويقف على حجم همومهم ومعاناتهم.

شافى الله ملكنا، ليعود لمزاولة ملكه، وتنبعث من جديد أوراش العمل في كل مناطق المغرب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى