أخبار جهوية

وزارة الداخلية تعزل رئيس جماعة تاونزة بأزيلال

أقدمت وزارة الداخلية، بناء على قرار صدر بالجريدة الرسمية، الأربعاء الماضي، عزل لحسن تنكر، رئيس مجلس جماعة تاونزة بإقليم أزيلال، ومحمد تمغارت، النائب الأول لرئيس الجماعة، بناءا على قرارات وافتحاصات لجن عدة وفدت إلى الجماعة، إثر ورود شكايات اتهمت الرئيس، بارتكابه عددا من الخروقات التي اعتبرت مخالفة للقوانين المعمول بها، بل تسيء إلى روح الدستور الجديد.

 

وأجرت لجن التفتيش التي تمثل وزارة الداخلية والإدارة، عددا من التحريات أسفرت عن تحرير تقارير اعتمدتها المفتشية العامة للإدارة الترابية لإصدار قرار العزل، بعدما تأكد بالملموس ارتكاب الرئيس عددا من الخروقات أثناء مزاولته مهامه.
وارتكز قرار عزل الرئيس على مجموعة من المخالفات، بناء على ما ورد في مرسوم عزل الرئيس، تتمثل في عدم احترامه بعض القوانين التنظيمية المتعلقة بالصفقات العمومية، وأدائه مبالغ غير مستحقة لفائدة مقاولة حازت صفقة متعلقة بفتح مسلك قروي، وتسليمه رخص البناء دون احترام القوانين والأنظمة الجاري بها العمل في مجالي التعمير، وعدم استخلاصه بعض المداخيل المستحقة للجماعة، وعدم اتخاذه الإجراءات القانونية المستحقة في حق مكتري السوق الأسبوعي والمجزرة الجماعية رغم عدم وفائه بالتزاماته تجاه الجماعة، فضلا عن عدم مسكه محاسبة مادية لمقتنيات الجماعة، ما اعتبره قرار وزارة الداخلية أخطاء جسيمة مخالفة للقانون ولأخلاقيات المرفق العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى