وطنية

وزارة الداخلية تفضل عدم تزامن مواعيد الانتخابات المقبلة مع رمضان المبارك

 أفادت مصادر إعلامية أن وزارة الداخلية تعمل على برمجة مواعيد الإنتخابات المقبلة بشكل يجعلها لا تتزامن وشهر رمضان المبارك ,مما سيدفعها إلى تجنيد كافة إمكانياتها و الشروع في الإعداد للاستحقاقات قبيل حلول الشهر الفضيل, مع برمجة خاصة ستضمن إجراء بعض من الاستحقاقات قبل رمضان و أخرى بعده.

 

و حسب ذات المصادر الإعلامية أكد وزير الداخلية محمد حصاد في معرض لقائه بممثلي الأحزاب مؤخرا على قرب موعد الكشف الرسمي عن جدولة الانتخابات المقبلة، موضحا أن الانتخابات ستكون قبل الثامن عشر يونيو، حيث ستجرى الانتخابات الجماعية والجهوية في يوم واحد،على أن تجرى بقية الاستحقاقات الانتخابية التي تخص ممثلي المأجورين في ماي المقبل، لستستأنف بعد رمضان باقي الاستحقاقات، إذ سيشهد شهر يوليوز استحقاقات الغرف المهنية وستبرمج  انتخابات مجالس العمالات والأقاليم في شهر غشت  ليستكمل مسلسل الاستحقاقات بإجراء انتخابات مجلس المستشارين في شتنبر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى