حوادث

يونس فتحي مهاجم فريق شباب قصبة تادلة يلقى مصرعه في حادثة سير

لقي مهاجم فريق شباب قصبة تادلة يونس فتحي 30 سنة مهاجم فريق شباب قصبة تادلة حتفه،  إثر وقوع حادثة سير مميتة وقعت على بعد أمتار من الطريق السيار الرابط بين بني ملال والدار البيضاء، في حين نقل مرافقه اللاعب محمد مسامح 29 سنة يشغل وسط ميدان الفريق، في حالة حرجة إلى مستشفى مولاي إسماعيل بقصبة تادلة لتلقي الإسعافات بعد إصابته بجروح متفاوتة الخطورة ليتم نقله على عجل إلى المركز الاستشفائي  ببني ملال تفاديا لمضاعفات صحية غير منظرة.

كما تم نقل ثلاثة ركاب كانوا على متن السيارة القادمة من الاتجاه المعاكس، إلى مستشفى قصبة تادلة بعد إصابتهم بجروح متفاوتة الخطورة.

 وأفادت مصادر مطلعة، أن الراحل يونس فتحي كان متجها إلى بيت عائلته بالدار البيضاء رفقة اللاعب المصاب بعد انتهاء مباراة الديربي المحلي بين فريقي شباب قصبة تادلة وشباب خنيفرة والذي آلت نتيجته بالتعادل هدف لمثله.

وأضافت مصادر متطابقة، أن اللاعب يونس فتحي هداف شباب قصبة تادلة لقي مصرعه على الفور جراء إصابته البليغة في رأسه، إذ لم يتمكن المسعفون من إنقاذ حياته رغم المحاولات العديدة التي باءت بالفشل،  فيما أصيب مرافقه اللاعب مسامح بجروح وصفتها مصادر بغير الخطيرة  بعد أن لاحت  في الأفق بوادر نجاته من موت محقق.

وسجل الراحل يونس فتحي أكثر من أربعة أهداف لفائدة فريق شباب قصبة تادلة منذ انطلاق بطولة القسم الوطني الثاني، علما أنه لعب في صفوف فريق رجاء بني ملالفي الموسم الماضي  قادما إليه من فريق الكوكب المراكشي.

وساد جو من الحزن بين أعضاء المكتب المسير لفريق شباب قصبة تادلة الذين انتقلوا إلى المستشفى الإقليمي بقصبة تادلة لإلقاء نظرة الوداع على لاعبهم المفضل، كما سجل محبو الفريق حضورا قويا للمكانة التي يحتلها الراحل في قلوبهم.

youness fatihi

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى