أخبار جهوية

أبواب مفتوحة ببني ملال لفائدة الغاربة المقيمين بالخارج

العين الإخبارية

في إطار التواصل الفعال مع أبناء الجالية المغربية، تنظم الوكالة الحضرية لبني ملال، في الفترة من 8 إلى 12 غشت الجاري، الأبواب المفتوحة لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج، وذلك بهدف تحسيس أفراد الجالية بالأنشطة والمهام المنوطة بالوكالة وكذا الخدمات التي تقدمها لمغاربة العالم.

ونظمت الوكالة الحضرية ببني ملال، الاثنين الماضي، لقاء تواصليا مع أبناء الجالية المغربية المتحدرين من جهة بني ملال خنيفرة بهدف الاطلاع على انشغالاتهم في مجال التعمير وبحث سبل مساهمتهم في الأوراش التنموية التي تعرفها المملكة بشكل عام والجهة بشكل خاص.

وأفاد مدير الوكالة الحضرية لبني ملال في هذا السياق، مصطفى بويشيشان، أن هذا اللقاء يأتي تفعيلا لمقتضيات دورية وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة عدد 3921 بتاريخ 21 يونيو 2022 المتعلقة بمواكبة أفراد الجالية خلال مقامهم في موسم الصيف بالمملكة .

وأوضح بويشيشان أنه “في هذا الإطار تقرر وضع خطة عمل تخص مغاربة العالم وتشمل أساسا إحداث شباك وحيد على مستوى مقر الوكالة الحضرية ببني ملال وفروعها بكل من أقاليم الفقيه بن صالح، أزيلال وخريبكة، فضلا عن تهيئة فضاء استقبال ملائم وتجهيزه بمجموعة من الدعائم والوسائط التواصلية حول المراجع والتدابير والقوانين الجاري بها العمل .”

وقررت الوكالة الحضرية لبني ملال، تشكيل خلية داخلية لليقظة تؤمن المداومة بعد أوقات العمل الرسمية وخلال يوم السبت، والحرص على تحسين الخدمات عن بعد المقدمة عبر البوابة الإلكترونية الرسمية، فضلا عن تخصيص رقم هاتفي للرد على أسئلة واستفسارات المغاربة المقيمين بالخارج .

كما شملت هذه التدابير، يضيف بويشيشان، توفير خدمة على الواتساب لمزيد من التفاعل مع طلبات المغاربة المقيمين بالخارج، فضلا عن الأنشطة التواصلية بشأن التدابير التي اتخذتها الوكالة عبر صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي (فايسبوك، تويتر وإنستغرام).

وأطلع مدير الوكالة الحضرية لبني ملال، بالمناسبة، أبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج على تنظيم الوكالة خلال الأسبوع الاول من شهر غشت لقافلة جهوية للتعمير مخصصة للعالم القروي، جاب خلالها أطر ومسؤولو الوكالة حوالي 49 جماعة قروية موزعة على الأقاليم الخمسة في الجهة لتقديم الاستشارات والشروحات للسكان حول إجراءات البناء والمحافطة العقارية في الوسط القروي.

وأشار بويشيشان، إلى أن وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة تعتزم تنظيم حوار وطني حول التعمير والإسكان نهاية شتنبر المقبل بمختلف جهات المملكة، والذي من المرتقب أن يتمحور بالأساس حول التخطيط والحكامة، عرض السكن، دعم

ويأتي تنظيم هذه الأيام المفتوحة في سياق مجموعة من التدابير والإجراءات التي اتخذتها الوكالة الحضرية لبني ملال لصالح الجالية المغربية بمناسبة صيف 2022، في إطار برنامج المواكبة للمغاربة المقيمين بالخارج، وذلك تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتروم هذه التدابير الجديدة، بالأساس، تحسين ظروف الاستقبال وجودة الخدمات الموجهة للمغاربة المقيمين بالخارج، وترسيخ منهجية تقريب الإدارة من المرتفقين وكذا الانصات وحل المشاكل التي تواجه مغاربة العالم.                                                                                             

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى