حوادث

راعي يقتل شقيق مشغله بضربه بحجر أصابه في مقتل

على بعد عشر دقائق من أذان المغرب من يوم السبت الماضي، أقدم أحد الرعاة على قتل شقيق مشغله، إثر نزاع نشب بينهما جراء اجتياح قطيع الأغنام والأبقار أرضه الفلاحية. وأفادت مصادر مطلعة، أن المشاداة الكلامية بين القاتل والضحية، تطورت إلى تبادل الضرب والجرح بين الطرفين، دون أن يدرك المتخاصمان أن فعلهما سيقودهما نحو الكارثة، إذ هاجم الضحية (ق.د) والبالغ من العمر حوالي 52 سنة متزوج وأب لأطفال، الراعي ووجه إليه ضربات أفقدته صوابه، بعدها كان رد فعل الجاني أكبر، إذ وجه إلى الضحية ضربة قاتلة بواسطة حجر كبير أصابته في مقتل.
وأضافت مصادر متطابقة، أن عناصر الدرك الملكي تدخلت على الخط فور سماعها الخبر، وتمكنت من اعتقال الجاني الذي اعترف بملابسات الجريمة، نافيا تحريض شقيق الضحية له، مع تأكيده أنه لم تكن له نية القتل، إذ اعتبر ما أقدم عليه دفاعا عن النفس بعد إحساسه بالغبن و”الحكرة”.
وبعد الاستماع إلى المتهم في محضر رسمي، وضع تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار استكمال البحث معه وتقديمه إلى العدالة.
أولاد مبارك ، حد بوموسى
إقليم الفقيه بن صالح

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى