أخبار جهوية

وحدات طبية متنقلة إلى المناطق المتضررة من موجة البرد القارس بسبب التساقطات الثلجية بأزيلال

العين الإخبارية

جندت المصالح الطبية والسلطات الإقليمية، كل إمكانياتها للوصول إلى المناطق الجبلية التي تحاصرها الثلوج التي شهدتها المرتفعات الجبلية بإقليم أزيلال، وتقديم الخدمات الطبية المستعجلة لعدد من المتضررين الذين لا يجدون الإمكانيات المادية، للتنقل خارج تجمعاتهم السكنية التي يفتقر بعضها إلى مستلزمات الحياة الضرورية من أكل وشرب وتطبيب.

ولأجرأة عملية رعاية 2021-2022 الرامية إلى توفير الرعاية اللازمة لساكنة المناطق الجبلية المتضررة بفعل موجات البرد القارس وتساقط الأمطار والثلوج، وطبقا للبرنامج الإقليمي لمندوبية الصحة والحماية الاجتماعية بأزيلال الهادف  إلى تنمية الصحة بالوسط القروي، وتقريب الخدمات الصحية للساكنة بهدف تقليص لائحة الانتظار بالمستشفى الإقليمي بأزيلال، نظمت مصالح المندوبية الإقليمية بتنسيق مع السلطات الإقليمية وشركائها 20وحدة طبية متنقلة، تشمل حملات طبية مختصة ومستهدفة، وفرقا متنقلة  وصلت لإحدى عشر جماعة قروية تشكو بعض الخصاص، لبعدها عن المراكز الحضرية التي تتوفر على المستشفيات ومراكز طب القرب التي تخفف آلام المرضى، وذلك في الفترة الممتدة من 20 إلى 25 دجنبر الجاري.

واستهدفت الفرق الطبية المتنقلة، قرى نائية توجد بأعالي الجبال، من قبيل تامدة نومرصيد، أنرݣي، تبانت، زاوية أحنصال، آيت عباس، تيلوݣيت، آيت بولي، آيت ماجضن، تيفني، رفالة وتيموليلت.

وشرعت الوحدات الطبية المتنقلة التي ضمت أطباء من مختلف التخصصات وممرضات وممرضين، في تقديم مختلف الفحوصات والعلاجات والخدمات الصحية على مستوى 19 منطقة، فضلا عن نقاط التجمعات التابعة للجماعات الترابية بإقليم أزيلال، إضافة إلى استفادة مرضى من فحوصات طبية بالمستشفى الإقليمي بأزيلال.

وبلغ العدد الإجمالي للمستفيدين من الفحوصات العامة والمختصة فضلا عن الخدمات الصحية المقدمة 3531مستفيدة ومستفيدا، موزعة بين 745 فحصا طبيا عاما وفحصا للحمل بالصدى، و131 فحصا طبيا مختصا في مختلف التخصصات بالمستشفى الإقليمي بأزيلال، و28 تدخلا جراحيا في إطار تخفيف لائحة الانتظار بالمستشفى الإقليمي.

كما استفاد 910 تلميذا في إطار برنامج الصحة المدرسية و 379 امرأة من تتبع الحمل، والكشف المبكر لسرطان الثدي والتخطيط العائلي، و298 مستفيدا من برنامج التلقيح الوطني والتلقيح ضد كوڤيد 19 خاصة الجرعة الثالثة.

ولتعم الاستفادة أكبر شريحة من المواطنين، حرصت القافلة الطبية على استفادة 1040 شخصا من باقي البرامج الصحية كالتغدية، والكشف عن داء المناعة المكتسبة، والأمراض المزمنة والعلاجات التمريضية وتوزيع الأدوية بالمجان.

وأُجريت جميع الوحدات الطبية فحوصاتها بعد استقبال المرضى وفقا للطوارئ الصحية والإجراءات الوقائية المعمول بها لمواجهة كوفيد-19.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى