إقتصاد و أعمال

سفيرة رومانيا ببني ملال لبحث سبل إحداث مشاريع استثمارية خاصة في القطاعات الواعدة بجهة بني ملال خنيفرة

العين الإخبارية بني ملال

ذكر والي الجهة خطيب الهبيل في الكلمة التي ألقاها خلال استقباله صباح أمس الجمعة سفيرة دولة رومانيا بالرباط،  Maria CIOBANU بمقر الولاية، بعلاقات الصداقة والتعاون المتينة التي تربط المملكة المغربية وجمهورية رومانيا، التي ترتكز منذ أكثر من نصف قرن، على شراكة قوية ومستدامة، وعلى دعم التبادل والتعاون الهادف إلى تقدم وازدهار البلدين، مؤكدا أن الزيارة ستشكل فرصة لنسج علاقة وطيدة بين رجال الأعمال والمستثمرين الرومانيين وجهة بني ملال خنيفرة، من خلال إحداث مشاريع استثمارية خاصة في القطاعات الواعدة بالجهة كالصناعات الغذائية، والسياحة المستدامة، والطاقات المتجددة، والاقتصاد الأخضر، وقطاع المعادن.

كما استعرض الامكانيات والثروات الطبيعية والبشرية والمؤهلات الفلاحية والسياحية والمنجمية المهمة، والبنيات التحتية الكبرى التي تتوفر عليها جهة بني ملال خنيفرة والتي تساهم في الرفع من جاذبيتها وتنافسيتها، مبرزا المجهودات المبذولة من طرف كافة الفاعلين بالجهة لتثمين هذه المؤهلات والنهوض بالاقتصاد الجهوي، وإنعاش الأنشطة الاقتصادية، وخلق المقاولات وفرص الشغل، والتي كانت لها انعكاسات إيجابية في مجال تحسين ظروف الاستثمار وتقوية تحفيزه والدفع بالمقاولة الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة بالجهة.  

من جهتها، عبرت السفيرة الرومانية عن سعادتها بحفاوة الاستقبال التي حظيت بها رفقة الوفد المرافق لها من طرف المسؤولين بالجهة خلال هذه الزيارة التي تندرج في إطار الأهداف المسطرة من طرف السفارة الرومانية بالرباط، والرامية الى تنويع ودعم التعاون الثنائي وذلك تماشيا مع متانة وجودة العلاقات السياسية بين البلدين، وأبدت إعجابها بالإنجازات والدينامية الاقتصادية التي تعرفها الجهة، خاصة من خلال المشاريع التي تمت زيارتها، مشيرة الى أن جهة بني ملال خنيفرة التي تختزن إمكانيات هائلة وفرص استثمار متعددة،  أصبحت تشكل مركز اهتمام بالنسبة للمستثمرين بالجمهورية الرومانية، علما أن سفارة هذا البلد بالرباط ستعمل على تقوية جسور التعاون بين رجال الأعمال بدولة رومانيا وجهة بني ملال خنيفرة.

وعبر رئيس غرفة الصناعة والتجارة والخدمات الروماني عن استعداده لربط علاقات تجارية مع جهة بني ملال خنيفرة، مؤكدا أن عدة منتوجات بالجهة تشكل صلب اهتمام عدد من التجار الرومانيين، كما أبدى رغبته في إعداد شراكة مع غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة بني ملال خنيفرة من أجل تبادل المعلومات وتطوير علاقات تعاون في عدة مجالات كالتكنولوجيات الحديثة وغيرها.

من جانبه، أوضح نائب رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة، أن هذا المجلس مستعد لتطوير علاقات شراكة وتعاون مع المستثمرين الرومانيين، وأنه يبقى رهن إشارتهم لاكتشاف والاستفادة من الفرص الاستثمارية التي توفرها الجهة.

كما عرف اللقاء تقديم عدة عروض من طرف المدير الجهوي للفلاحة، والمندوب الجهوي للتجارة والصناعة والخدمات، ومدير المركز الجهوي للاستثمار، والمندوب الجهوي للسياحة والمدير الجهوي للبيئة، والتي من خلالها  تم Yبراز مؤهلات الجهة والمجهودات المبذولة للنهوض بمختلف القطاعات الانتاجية بالجهة وكذا تحسين ظروف الاستثمار بها

واستقبل والي جهة بني ملال خنيفرة، السيد خطيب الهبيل، سفيرة دولة رومانيا بالرباط، Maria CIOBANU، مرفوقة بوفد من رجال الأعمال والمستثمرين الرومانيين، في إطار زيارة عمل لاكتشاف آفاق وفرص الاستثمار التي توفرها جهة بني ملال خنيفرة، حيث تم القيام بزيارات لعدة وحدات صناعية لتثمين المنتوجات الفلاحية بإقليمي بني ملال والفقيه بن صالح.  

كما شهدت فترة الزوال من نفس اليوم، جلسة عمل ترأسها والي الجهة، بحضور سفيرة رومانيا وأعضاء الوفد المرافق لها، ونائب رئيس الجهة ورؤساء الغرف المهنية والمصالح اللاممركزة وعدد من المستثمرين ورجال الأعمال بجهة بني ملال خنيفرة، للاطلاع على فرص الاستثمار التي توفرها جهة بني ملال خنيفرة، ومناقشة وتبادل التجارب والخبرات بين رجال الأعمال والمستثمرين بدولة رومانيا ونظرائهم بالجهة، وبحث سبل تطوير العلاقات الثنائية الاقتصادية بين هؤلاء المستثمرين وباقي مكونات جهة بني ملال خنيفرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى